منتديات بوابة مصادر التعلم

منتديات بوابة مصادر التعلم (http://www.ali9.net/vb//index.php)
-   منتدى تجمع أمناء مصادر التعلم (http://www.ali9.net/vb//forumdisplay.php?f=18)
-   -   قصص اطفال -حصريا من الفضيلة (http://www.ali9.net/vb//showthread.php?t=3591)

abla 10-10-2008 06:05 PM

قصص اطفال -حصريا من الفضيلة
 
حَصْرِيّاً مِنْ الفَضِيْلَة : سِلْسِلْةٌ قَصَصِيَّةٌ لِلأطْفال..



http://alfadela.net/fup/uploads/images/ff8653e2d5.gif

سَعْيَاً من حملة الفضيلة لتقديم بدائل إسلامية نافعة، يسر حملة الفضيلة أن تُقَدّمَ:


سِلسِلَةَ َحَلَقاتِ أشْبَالِ الفَضِيْلَة
والّتيِ تُقَدّمُهَا للأطْفالِ تحت الثّانِيةَ عشْرةَ سنَة ..


http://alfadela.net/fup/uploads/images/ffafa59c80.jpg

الحَلَقَاتُ مُنوّعَةٌُ، وكُلُّ حَلَقَةٍ تَحتوي على قِيْمَةٍ خُلُقِيّةِ يَحتاجُها الطّفلُ المُسْلِمُ لِيَنْشَأ عليها
وهِيَ بالتّرتِيب:


حَلقةُ الصّدْق

حَلقةُ الغِش

حَلقةُ أخذِ أغراضِ الآخرينَ دونَ اسْتئذان

حَلقةُ الوُضُوء ِوالصّلاة

حلَقةُ لا أضَيّعُ وَقتِي

حَلقةُ الحِجَاب



وقَبْلَ تَحْميلِ السِّلْسِلَةِ فَإِنَّهُ يَجبُ عَلَيْنا أَنْ نَقِفَ وَقْفَةً اتِّجاهَ الطِّفْل فَنُـذكِّرُ ونَنْتَفِعُ..

فالأطْفَالُ مَهْما يَكُنْ بِحاجةٍ لِلّعِبِ فَهوَ غِذَاءُ العَقْلِ لديهمْ كَالألعابِ الجَسَدِيّة ..
وهذِهِ الألعابُ بمثابَةِ القُوَّةِ الّتي تَدْفعُهُم للتّعامُلِ مَعَ المُجتمَعِ
وَالإنْدِماجِ فيه، وتُشْعِرُالطّفلَ بِكَيانِه، فهي تَبني الطّفلَ الصّحيحَ السّليْمِ مِنَ العِلَلِ، و الاجْتِماعيِّ...
ومَعَ ذَلك فَينبغِي لِلوَالدَيْنِ أنْ لا يَجْعَلوا الشُّغْلَ الشَّاغِلَ لِلأطْفَال هُوَ اللّعِب.
فَينبغِي أنْ يَتِمّ تَحْتَ إشْرَافِهِم حَتّى يَتَمَكَنُوا من تَوْجِيْهِمِ للصّواب ِوالخَطَأ.

ويَبقَى جَانِبُ العَقْلِ وَجَانِبُ القِيََمِ وَالأخْلاقِ وهوَ الأهَمْ
وَهِيَ القَاعِدَةُ العَرِيْضَةُ الّتِي عَلَيْهَا تَنْشَأُ الطِّبَاعُ ويُقَوّمُ السُّلوك،
وّهَذِهِ القَاعِدَةُ العَرِيضَةُ مِنَ الأخْلاق ِلا يَتَربّى عَلَيْها الطّفلُ من خِلالِ التِّلفازِ،
وَلا من خِلالِ الرِّيَاضَةِ، ولا من خِلالِ كِتَابٍ يَقْرَؤُهُ فَحَسْب .
وإنّما بِشَخْصِيَّةِ المُرَبِي والمَسْؤُولِ عَنْه ..
بِالإضَافَةِ إلى ذَلكَ أهَمِّيّة ُالوَساَئِلِ التَّرْبَوِيَّةِ الأخْرَى والّتِي تُعِيْنُ على نَشْأةِ طِفْلٍ سَوِيٍّ


http://alfadela.net/fup/uploads/images/3ccf81af8e.png


وَمن هذِهِ الوَسائلُ والّتِي ذَكَرَتْهَا الأسْتَاذةُ ندى صالح الرّيحان في مَقَال (تَرْبِيَةُ الأطْفَالِ الوَسَائِلُ والمُعَوِّقَات)


-غَرسُ العقيْدَةِ في نُفُوْسِ الأبْنَاء وهي :" مَنْ رَبُّك ؟ مَا دِيْنُك ؟ مَنْ نَبِيُّك ؟ "
ومَا يَنْدَرِج ُتَحْتها مِنْ تَوحيدِ الله ِوعبادتِهِ قَوْلاً وفِعْلاً والقِيَامِ بحَقِِّ النّبيِّ -صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلّم -
بِاتّبَاعِ سُنّتِه. فأنْتَ أيُّها المُربي حِينَ تَشْرَحُ لِطِفْلِكَ حَديثَ ابْنَ عباسٍ -رَضِيَ اللهُ عَنْه -
عَنِ النّبِيِّ -صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلّم - فَتَقُول : " ياغلام، إنّي أعَلّمُكَ كَلِمَاتٍ ، احْفَظِ اللهَ يَحْفَظْك ... "
فَتُعَلّمُهُ كيف يَحْفَظِ اللهَ بِالصّلاةِ والذِّكْرِ والقُرآن .

- وَضْعُ مَكتبةٍ في البَيْتِ ، وَتَكونُ الكُتُبُ بِإخْتِيَارِ الطِّفلِ وتَحت َإشْرَاف ِالوَالديْن.

- التَّعَاقُدِ مَعَ مُرَبّي فَاضِل يَجتَمِعُ بِأطفالِ الحَيِّ فَيُرَبِّيِهم على الأخْلاقِ الطَّيِبَةَ
وَيُنَمِِّي مَوَاهِبَهُم وأفْكَارَهُم .



http://alfadela.net/fup/uploads/images/3ccf81af8e.png


وانْطلاًقاً لأهميةِ تَنْشِئَةِ الطّفلِ النَّشْأَةَ الِّدْيِنيَةِ، والنّشأةَ الأخْلاقِيّةِ والإجْتماعِيّةِ
فَإنّنَا نَذْكُرُ وَسِيْلةً مناسِبَةً لها في مَرْحَلةِ الطُّفُولَةِ والّتِي هي مَرْحََلةُ تَكْوِيْنِ شَخْصِيّةِ الطّفل..

ألَا وهِيَ القِصّة .. فَالقِصّةُ تُسَاعدُ على تَكوينِ ضميرٍ لدى الشّخصِ ومُرَاقَبَةِ النّفْسِ
وَتُسَاعِدُ على تَوازُنِ شَخْصِيّةِ الطّفل ، في مقابلِ لو تَركَ الطِّفلُ اللّعِبَ دُونِ حِوَارٍ أو تَعليمٍ
فَإنَّ عَقْلَهُ لا يَكْبُر.


وَهُنَا دَوْرَكَ أيُّهَا المُرَبّي..

فَأنتَ حينَ تُمْسِكُ بِقصّةٍ فيها أهْدافٌ نبيلةُ وَتَحْكِيها للطّفلِ
فإنّهُ يَنْقَادُ إليكَ بِإنْجِذَابٍ ويستَمِعُ بإهْتِمام، وخاصَّةً وأنَّكَ تُوَجّهُ الكَلام إليه

وَتَقُولُ هَكَذَا يَنْبَغِي أنَ تَكُوْن ..
حِينَهَا الطّفلُ يُسَارِعُ لأنْ يَكُونَ الشّخْصِيّةَ المَحْبُوبَةَ في ذِهْنِ وَالِدَيْهِ ومُجتمَعِه ..


http://alfadela.net/fup/uploads/images/3ccf81af8e.png


وَهَذِهِ السّلسِلةُ القَصَصِيّةُ ..سَائلينَ المَوْلَى عَزّ وَجَل أنْ يَنْتَفِعَ بِها المُسْلِمُون
وأنْ نَقْْرَأَ لأطفالِنَا ..لِنُرَبّي جِيلاً على حُبِّ اللهِ وحُبِّ رَسُولَهُ- صَلّى اللهُ عَليْهِ وَسَلّم- ..


http://alfadela.net/fup/uploads/images/afab329e68.jpg

http://alfadela.net/fup/uploads/images/65f479556e.jpg http://alfadela.net/fup/uploads/images/076492d503.jpg

يُمْكِنُكُم تَحْميلُ السِّلْسِلَة مِنْ هُنا ::

http://alfadela.net/fup/uploads/images/ffafa59c80.jpg


من هنا

من هنا


وفي صحيح مسلم من حديثِ أبي هُريرة- رضي الله عنه- أنّ رَسُولَ اللهِ - صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلّم- قال
:"إذا مَاتَ ابْنُ آدمَ انقطعَ عَمَلُهُ إلا من ثلاثٍ : صَدقةٍ جَاريَةٍ ، أو عِلمٍ يُنْتَفَعُ بِه، أو وَلَدٍ صَالِحٍ يَدْعُو لَهُ "












soso.saad 10-11-2008 05:04 PM

جزيت خيرا
على هذا الطرح الرائع
لكن للاسف الملفات غير صالحه للتحميل

المشتا111ق 10-11-2008 09:19 PM

بارك الله فيك

الاموره مهره 03-31-2017 10:57 PM

رد: قصص اطفال -حصريا من الفضيلة
 
موضوع جميل جدا الله يعطيك العافية انها قصص جميلة جدا وممتعة جدا حيث ان قصص اطفال يحب ان يستمع اليها الاطفال والكبار ايضا حيث ان بها العديد من الحكم مثل هذه القصة الجميلة
حبايبى الحلويين كان يامكان كان فيه ولد وكان بيحب الريشة والالوان رسم كلب ورسم قطة والولد من بعد مارسمهم قال بكرا الصبح يشوفهم مدرس الرسم فى المدرسة ويفرح بيا والولد ساب الكلب والقطة على ورقة كراسة الرسم وراح علشان خاطر يتعشى

القطة فى كراسة الرسم بصت للكلب والكلب فى كراسة الرسم بص للقطة الكلب مش بيحب القطة والقطة مش بتحب الكلب الاتنين وقفوا فى كراسة الرسم يتخانقوا بعد شوية الكلب حس انه جعان والقطة هى كمان حست انها جعانة الكلب ايه ده هو الولد رسمنا من غير ما يرسملنا حاجة ناكلها مكنش الولد قادر يرسملنا ان شاء الله عضماية

والكل والقطة الاتنين قعدوا يبصوا الولد راح فين ااااه .. ده الولد راح يتعشر مرسمش اكل لينا وبيفكر فى نفسه ومش بيفكر فينا الكلب والقطة قالوا نستنى مش ممكن الولد هيسيينا مناكلش طول ليلنا اكيد الولد بعد ماياكل هيجيب الريشة ويجلنا على أى حال .. نستنى لكن الله ده الولد مجاش بصو عليه الكلب قال ازاى كده ده الولد نام من غير بقول لماما وبابا تصبحوا على خير

والقط قال هو بس ده اللى مزعلكده مجاش ورسم اى اكلة لينا ده مفكرش فينا مسالش عننا لكن لا الولد عمل ايه شال الغطا من عليه وقام الكلب قال للقطة حرام علينا شوف الولد جاى اهو واحنا اللى فاكرينه مش بيفكر فينا الولد حط الريشة فى الالوان ياترى رسم ايه ياخبر ياخبر رسم فى الكراسة حاجة كبيرة نازلة منها المطر الكلب صرخ

وقال انا قولت الولد ده مش بيفكر فيا رسم المطره نازلة عليا من غير مايرسملى شمسية والقطة قالت للكلب الحقنى الحقنى الولد سابنا ونام المطرة هتغرقنى والاتنين قالوا نسيب كراسة الرسم لغاية ماالمطرة ما تخلص نطت القطة من الكراسة والكلب وراها نزلول على السجادة مفضلش فى صفحة الرسم الا المطر نازل والكلب والقطة دخلوا تحت السجادة ادفوا ونامو

طلع النهار صحى الولد راح المدرسة قال لمدرس الرسم هتشوف الرسم اللى رسمته وهتفرح بيا رسمت كلب ورسمت قطة فتح المدرسة كراسة الرسم ماشافش كلب ولا قطة زعل المدرس من الولد الولد مستغرب هو حصل ايه لما رجع البيت مشى على السجادة سمع اللى بيقول مين ده اللى بيدوس على ديلى الولد شال السجادة ساب الكلب وشاف القطة

الولد قالهم ازاي تسيبوا كراسة الرسم حرام عليكم كده الكلب والقطة قالوله حرام علينا ولا حرام على اللى بيفكر فى نفسه ولا يفكرش فينا وعرف الولد غلطته وعاش فى دنيته زى مابيفكر فى نفسه يفكر فى غيره توته توته فرغت الحدوتة حلوه ولا ملتوته ؟ .


الساعة الآن 07:44 AM

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir